عرض الخبر

07-06-2018

منظر لسراييفو (اقرأ المزيد على موقع المكتبة الرقمية العالمية)

<p>كان غيولا (غوليوس) هاري (1864-1946) رساما وفنانا تصويريا مجريا، اشتهر بلوحاته التفصيلية التي استخدم فيها الألوان المائية في النمسا-المجر وإيطاليا. انتقل هاري في بادئ الأمر إلى سراييفو، عاصمة البوسنة والهرسك وأكبر مدنها، عام 1884، وأنتج عددًا من الرسومات ولوحات ألوان الماء لمشاهد من المدينة. يعتبر الرسم جزءًا من العمل الفني الأصلي لِ (عمل وليّ العهد)، وهو الاسم المختصر للموسوعة المصورة المكونة من 24 جزءًا عن كل أراضي التاج وشعوب المملكة المجرية-النمساوية.</p>